13 يوليو 2008

ان مايحدث اليوم ابعد مايكون عن حق الإنسان فى الحياة ..والذى اساسه الحق فى الأعتقاد.. ومانطالب به الآخرين من حوار الحضارات والتسامح والذى من المفترض ان يكون قائما” على التنوع والتعددية ؟؟

Posted in البهائية, السلام, الصراعات tagged , , , , , , في 6:38 ص بواسطة bahlmbyom

يبدو انه لاتوجد لغة حوار امام وزارة الأوقاف سوى الأتهامات دون سند او دليل على الديانة البهائية ومن يؤمن بها …لايوجد سوى روح العداء والكره التى ابعد ماتكون عن الإسلام السمح الذى عرفناه من مبادئه الراقية….ليس امام وزارة الأوقاف وهى وزارة حكومية يجب ان تتحلى بالأنصاف وروح المحبة للمصريين جميعا’ على اختلاف عقائدهم ومذاهبهم سوى نبرة البغض للآخر وعدم احترامه بل ورفض التعايش معه بحجة واهية وهى الدفاع عن الدين مع ان اساس الدين هو المحبة والسماحة هو عدم إكراه الآخر على شئ غير الذى يؤمن به  …الى متى تستمر هذه الروح وهذه النبرة العدائية تجاه مواطنين مصريين اخوانا’ لهم فى وطن واحد …فتكون مع الأسف هذه الوزارة اول من يكسر ويخترق المادة الأولى للدستورالقائمة على مبدأالمواطنة  ؟؟؟                                                                                        كيف نطالب العالم بالحوار فى ظل هذه الروح العدائية تجاه ابناء وطننا وأخواننا فى الوطن فما بالنا بالعالم ؟ كيف نطالب العالم بالسماحة ونحن اول من يكسر مبدأالتعددية والحق فى الأختلاف … اعتقد ان الموضوع يحتاج منك سيادة الوزير وقفة هادئة عاقلة …فجميعنا اثمار لشجرة واحدة ؟ والله الواحد هو القادر فقط على محاسبتنا ياسعادة وزير الأوقاف!!!!                 واخيرا” لاأجد امامى سوى هذه الكلمات علها تذكركم بما تدعوا اليه ولكنكم تقومون بتنفيذ النقيض تماما”…                                 الأربعاء, يناير 18, 2006
http://www.sis.gov.eg/Ar/EgyptOnline/Politics/000005/0201000000000000004401.htm

الهيئة العامة للأستعلامات…                                                                                                       مصر تؤمن بالتسامح وحوار الحضارات : أكد الدكاترة محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف‏,‏ وعلي جمعة مفتي الجمهورية‏,‏ وأحمد كمال أبو المجد نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الانسان أن مصر تؤمن وتحرص علي حوار الحضارات‏,‏ جاء ذلك خلال لقاءين منفردين بالقاهرة‏,‏ ففي المركز الثقافي الألماني‏(‏ جوتة‏)‏. أكد الدكتور زقزوق أن مصر بلد الأزهر تؤمن بالتسامح وتتعاون مع كل الثقافات والحضارات‏,‏ لتحقيق المصالح المشتركة بين البشرية انطلاقا من تعاليم الدين الاسلامي الحنيف‏,‏ حضر اللقاء الدكتورة يوتاليمباخ الرئيس التنفيذي لمعاهد جوتة والمراكز الثقافية الألمانية علي مستوي العالم‏,‏ والرئيس السابق للمحكمة الدستورية الألمانية‏.‏
وقال زقزوق‏:‏ إننا نعلم التسامح لطلابنا ولدينا الأزهر مؤسسة تعليمية دينية عمرها أكثر من ألف عام‏,‏ ومنذ ذلك التاريخ يدرس المذاهب دون حساسيات كما أن القرآن يعترف بالآخر ويقره علي عقيدته‏ ومن جانبه أكد الدكتور أبو المجد أن أهل الثقافات والحضارات يجب أن يبحثوا عن عوامل الالتقاء والقواسم المشتركة لايجاد التواصل والتفاعل والتعاون والابتعاد عن الصدام والعزلة‏. ‏ وفي لقاء آخر أكد الدكتور علي جمعة أن المؤسسة الدينية المصرية التي تتمثل في الأزهر الشريف وجميع المؤسسات السياسية والتنفيذية تؤمن بضرورة حوار الحضارات والثقافات في التقريب بين اتباع الأديان‏‏ ودعم كل الجهود الانسانية الداعية الي احلال الأمن والسلام العالمي في شتي بلاد الأرض‏,‏ وطالب المفتي الحكومة الألمانية بضرورة تصحيح بعض فقرات المناهج الدراسية الألمانية والاهتمام بالاسلام وبدول الشرق الأوسط وعدم تهميشها‏.

Advertisements

2 تعليقان »

  1. salma said,

    الله يسامحهم و يهديهم….و الله سينصر دينه و لو بعد حين… و ما علينا غير الصبر و الدعاء.

  2. bahlmbyom said,

    دعواتنا بأن يحل الحب بدلا من الكره والتعصب لكل البشر وان يسعد الأنسان بالتعددية وتقبل الآخر لأن هذا جوهر الدين العزيزة سلمى….


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: