30 أبريل 2009

ماذا نتوقع بعد محاولة تجريم الدين البهائى ؟؟

Posted in مصر لكل المصريين, الكوكب الارضى, المبادىء, المجتمع الأنسانى, المحن, المسقبل, الأضطرابات الراهنة, الافلاس الروحى tagged , , , , , , في 2:46 م بواسطة bahlmbyom

بهائيون بعد توصية البرلمان بتجريم الفكر البهائي: لو صدر قانون يجرم «البهائية»

PDF تصدير لهيئة طباعة ارسال لصديق
30/04/2009

 فعلي الحكومة أن تلغي المواد التي تؤكد المواطنة وحرية الاعتقاد

http://dostor.org/ar/content/view/21238/37/

حسام بهجت: معركة مجلس الشعب «خطابية».. وأتحدي أن يصدر قانون لتجريم البهائية لأنه يسهل الطعن عليه أمام المحكمة الدستورية

كتب شريف الدواخلي:

أثارت مطالبة اللجنة المشتركة من الدفاع والأمن القومي والشئون الدينية بمجلس الشعب بإصدار قانون عاجل يجرم الفكر البهائي ويحاكم المروجين له ردود أفعال غاضبة بين أوساط البهائيين والحقوقيين.
قالت الدكتور باسمة موسي – ناشطة بهائية – في تصريحات خاصة لـ «الدستور» أنا مش عارفة أعضاء مجلس الشعب جابوا الكلام ده منين، مين اللي قال إننا نطالب بإلغاء فريضة الجهاد في الإسلام، فنحن نؤمن بمحمد «صلي الله عليه وسلم» خاتمًا للنبيين، وبأن «بهاء الله» هو المهدي المنتظر الذي بشر به، وعقيدتنا لا جهاد فيها في نشر الدعوي، ولكن الجهاد مشروع فقط في الدفاع عن الأوطان.

،، وتعجبت موسي من عدم دعوة ممثلين للبهائيين للرد علي اتهامات العمالة للصهيونية وغيرها من الاتهامات، وتساءلت: هل قلة من أبناء الشعب المصري لا يتجاوز عددهم 2000 شخص أهم من الكوارث التي تتعرض مصر لها؟! وهل يملكون ضرراً لـ 80 مليون مصري؟!
وأضافت: ولو صدر قانون يجرم اعتناق الفكر البهائي فعلي الحكومة إلغاء المواد 1 و40 و46 التي تؤكد المواطنة وحرية الاعتقاد.

ومن جانبه قال حسام بهجت – المدير التنفيذي للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية – نـأسف لمناقشة مجلس الشعب لمثل هذا الأمر بدلاً من مناقشة الاعتداءات التي جرت في قرية الشورانية علي 4 منازل لبهائيين بالرغم من كونها جريمة يعاقب عليها القانون بصرف النظر عن صحة معتقدهم من عدمه، كما أن مناقشات مجلس الشعب عكست غيابًا محرجًا لبعض المعلومات، ومنها اعتبار البهائية دينًا جديدًا بالرغم من وجود البهائيين بمصر قبل عام 1864 وكذلك ترديد عبارات علاقاتهم المشبوهة بالصهيونية العالمية دون تقديم دليل لهذا الاتهام.
وأضاف بهجب: قانون العقوبات يجرم في الأساس الحض علي التمييز ضد أي طائفة علي أساس الدين أو العقيدة، وبالتالي فأنا أتحدي أن يصدر قانون بتجريم الفكر البهائي، لأنه بعد صراع قضائي احتدم 5 سنوات اعترفت الدولة بوجود البهائيين دون الاعتراف بديانتهم، وأقرت بحقهم في أوراق ثبوتية تؤكد أنهم لا يتبعون الديانات السماوية الثلاثة، فكيف يجرم معتقدهم؟! وبالتالي أتصور أن الأمر كان أقرب للمعركة الخطابية، وعلي أسوء الظروف لو صدر هذا القانون فيمكن الطعن عليه بمنتهي السهولة أمام المحكمة الدستورية، لأن حرية العقيدة مطلقة بنص الدستور.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: