13 مايو 2013

جائزة لخدمة العالم الإنسانـــى…

Posted in قضايا السلام, مقام الانسان, مراحل التقدم, الكوكب الارضى, المجتمع الأنسانى, النجاح, النضج, الأنجازات, الأنسان, التسامح, التعاون, الجنس البشرى, الحياة, الخدمة, السعادة, العالم, العطاء, دعائم الاتفاق في 2:12 م بواسطة bahlmbyom

مواطنة ماليزية أول الفائزين بجائزة عيسى لخدمة الإنسان…

moral values سعدتُ جداً بهذه الجائزة المشرفة والتى فازت بها هذه المؤسسة الماليزية والتى لها تاريخ مشرف فى مجالات الخدمة للبشرية وألتفتُ كثيراً بإعجاب لشروط الحصول على هذه الجائزة الرفيعة ومن أهمها ألا يكون المتقدم له صلة بالسياسة أو التجارة أو يكون نقابيّاً، كما أن يكون العمل الإنساني لا يقتصر على بلد المتقدم فقط ، إذا لابد أن يستفيد من هذا العمل نطاق أوسع من بلد المتقدم، كما أن هذا العمل يجب ألا يكون وراءه أهداف خاصة كالشهرة، مبيناً أن هذه المعايير توافرت في محمود مما أهلها للفوز.. بالنسبة لى تحتل كلمة الخدمة فى داخلى  مقاماً رفيعاً لما لها من تأثير إيجابى لرفعة الإنسان وتطور الجنس البشرى بأكمله فدائماً اتذكر تلك الكلمة الروحانية الراقية  فى الأدبيات البهائىة والتى ساهمت بالكثير فى تكويننا الروحانى وأستيعابنا لأهمية مقام الخدمة للإنسانية  ” فضل الإنسان فى الخدمة والكمال لا فى الزينة والثروة والمال ” وهى كلمة لو أتخذناها  ا نبراساً لنا لتحولت الأرض الى الجنة التى نتخيلها فنحولها الى حقيقة ملموسة  بمجهوداتنا فى أرض الواقع  . جميعنا نمتلك من المهارات والمواهب التى نستطيع من خلالها مساعدة وخدمة الأخرين دون ان يعيقنا عائق او تمنعنا موانع مثل تلك التعصبات الزائفة التى تنتج من أختلاف الجنس او اللون او الدين فقد خلقنا الله جميعاً سعياً للكمال واكتساب الكمالات الإنسانية ولن تتحقق هذه الترقيات إلا من خلال خدمة البشر لبعضهم البعض للوصول الى الحضارة العالمية التى تؤهلنا الى مرحلة وحدة الجنس البشرى  والتى وعدنا الله بتحقيقها بآليات كثيرة من أهمها خدمة الإنسانية والتى تجمعنا الرغبة فى خدمتها على أختلاف توجهاتنا ومعتقداتنا ….

فقد أعلن مجلس أمناء جائزة عيسى لخدمة الإنسانية فوز مؤسسة منظمة ماليزيا الرحمة “جميلة محمود “بجائزة عيسى لخدمة الإنسانية في دورتها الأولى، والتي سيتم تكريمها في مايو/ أيار 2013 تحت رعاية عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي نظمه مجلس الأمناء أمس الثلثاء (30 أبريل/ نيسان 2013) بمركز عيسى الثقافي، إذ أعلن فوز المواطنة الماليزية جميلة محمود بالدورة الأولى بجائزة عيسى لخدمة الإنسانية في مجالات الإغاثة والتصدي للكوارث والتعليم وخدمة المجتمع والعناية بالبيئة والتغير المناخي بالإضافة إلى التخفيف من وطأة الفقر والعوز.

وقال الأمين العام للجائزة علي عبدالله خليفة خلال المؤتمر الصحافي: «إن المحمود تم اختيارها من بين مجموعة كبيرة من المرشحين من شتى أنحاء العالم ممن تركوا بصمة إنسانية واضحة ومستدامة شملت عدداً من النواحي وما قامت به من إنجازات للإنسانية».

وذكر خليفة أن معايير هذه الجائزة، التي هي عبارة عن تكريم للشخصية الفائزة ومليون دولار أميركي وميدالية ذهبية، تتركز على ألا يكون المتقدم له صلة بالسياسة أو التجارة أو يكون نقابيّاً، كما أن يكون العمل الإنساني لا يقتصر على بلد المتقدم، إذا لابد أن يستفيد من هذا العمل نطاق أوسع من بلد المتقدم، كما أن هذا العمل يجب ألا يكون وراءه أهداف خاصة كالشهرة، مبيناً أن هذه المعايير توافرت في محمود ما أهلها للفوز بهذه الجائزة.

images1

، يشار إلى أن جميلة محمود حصلت على العديد من الجوائز من أهمها: أول جائزة نساء شرق آسيا للسلام في مانيلا، وجائزة «غاندي، الملك، إكيدا».

يذكر أنه تم إنشاء جائزة عيسى لخدمة الإنسانية بمرسوم ملكي العام 2009 تكريماً للأشخاص والمؤسسات التي غيرت العالم بغض النظر عن عرقهم أو ديانتهم أو ثقافتهم أو معتقداتهم أو مواقعهم الجغرافية، وتشمل هذه الجائزة 11 فئة من بينها الإغاثة والتصدي للكوارث، التعليم، والتسامح الديني.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: